التسجيل
وصل #مدین وصلاح، #نجلا #الرئيس اليمني الراحل #علي_عبدالله صالح، اليوم الأربعاء، بطائرة خاصة إلى العاصمة الأردنية عمان، بعد ان أطلق الحوثيون سراحهما بوساطة سلطنة عُمان.

وأعلن مصدر رسمي أردني أن طائرة تقل اثنين من أبناء الرئيس اليمني السابق حطت الأربعاء في مطار الملكة علياء الدولي جنوب عمّان، لكنه كشف أنهما لن يدخلا العاصمة الأردنية وأن الطائرة ستتوجه إلى دولة ثالثة.

وقال المصدر في بيان أن "أبناء الرئيس علي عبدالله صالح توجهوا بالطائرة من صنعاء إلى عمّان ترانزيت لمدة ساعة واحدة"، دون تحديد اسم الدولة التي سيتم التوجه إليها.

وأعلنت وزارة الداخلية في حكومة صنعاء التابعة للحوثيين في وقت سابق من اليوم الأربعاء، إطلاقها سراح نجلي صالح، اللذين كانا محتجزين في صنعاء.

وأفاد مراسلنا في صنعاء، بأن قرار الإفراج عن نجلي صالح جاء بموجب قرار عفو من رئيس المجلس السياسي الأعلى للحوثيين مهدي المشاط. وذكرت وسائل إعلام يمنية أن الإفراج تم بوساطة عمانية.

من جهتها كشفت قناة "الإخبارية" السعودية أن التحالف العربي بقيادة الرياض "أصدر التصريحات اللازمة لطائرة الأمم المتحدة لنقل نجلي صالح"، مشيرة إلى أن التحالف "يسهل إجراءات نقل نجلي صالح من صنعاء إلى الأردن".

واحتجز الحوثيون منذ ديسمبر نهاية العام الماضي، اثنين من أبناء علي عبد الله صالح هما صلاح ومدين واثنين آخرين من أولاد أخيه هما العقيد محمد محمد عبد الله صالح وعفاش نجل العميد طارق صالح.
#اخبار #خبر #اخبار_اليمن #اليمن